Forum lycée Lamsalla

Biennevenu chez Forum lycée lamsalla
 
toujour marocAccueilCalendrierRechercherFAQS'enregistrerMembresGroupesConnexion

Partagez | 
 

 Mafahim fi tarbiya

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
aynaus
Petit Admin
Petit Admin
avatar

Nombre de messages : 134
Age : 28
Localisation : casa blanca
Date d'inscription : 13/02/2007

MessageSujet: Mafahim fi tarbiya   Jeu 17 Mai - 13:18


التواصل
هو التفاعل الإيجابي الناتج عن استعمال حواس التواصل في إرسال الخطاب وفي استقباله ، النابع عن رغبة صادقة في صلة الآخر بوجدانه عن طريق الفهم و الإفهام ،المنطلق من إرادة الوصول إلى المعرفة الحقة
.
الحوار
الحوار شكل من أشكال الحديث بين طرفين يتم فيه تداول الكلام بينهما في أمر ما في أجواء هادئة بعيدة عن الخصومة و التعصب
الاختلاف
التباين في الرأي بين طرفين أو أكثر، بسبب اٌختلاف الوسائل وينبع ذلك عن تفاوت إفهام الناس، أو تباين مداركهم

الخلاف
افتراق طرفين في الوسائل والغايات ، يؤدي بهما إلى التباين في الرأي .

التوعية الصحية
مجموع الأنشطة التواصلية و الإعلامية التحسيسية و التربوية الهادفة إلى خلق وعي صحي ؛ بإطلاع الناس على واقع الصحة ، و تحذيرهم من مخطر الأوبئة و الأمراض المحدقة بهم من اجل تربية فئات المجتمع على القيم الصحية ، و الوقاية المنبثقة من عقيدة المجتمع ومن ثقافته

الصحة النفسية
حالة من الاتزان و الاعتدال النفسيين الناتجين عن التمتع بقدر من الثبات الانفعالي الذي يميز الشخصية، وتتجلى في الشعور بالطمأنينة و الأمان و الرضا عن النفس، و القدرة على التكيف مع الواقع و حل مشكلاته، وامتلاك مهارات التفاعل الاجتماعي

المرض النفسي
نوع من الفساد يصيب النفس، يخرج بها عن حد الاعتدال و التوازن، فيفسد بذلك إدراكها، ويلتبس عليها الحق بالباطل، وتضعف إرادتها وتنحرف ميولها.

العفة
هي حصول حالة للنفس تمتنع بها عن علبة الشهوة عليها، فتكف عن محارم الله عز و جل في كل شيء: في المأكل، و الملبس، و في غيرها والمتعفف هو المتعاطي للعفة بضربٍ من الممارسة الإرادية و الاستعفاف طلب العفة

العقد
اتفاق بين شخصين راشدين ينشأ عنه التزام إراديٌّ حر من الطرفين بإمضاء تصرفٍ ينسجم مع الشرع و القانون .
و الأصل في العقود وجوب الوفاء بها حسب ما تراضى طرفاها عليه ، و لا يجوز الإخلال بها لقوله تعالى : يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود

عقد المعاوضة
العقد الذي ينشأُ عن التزام إرادي حر بين المتعاقدين بأداء التزاماتهما المتقابلة أخذا و عطاءً لتملك عين أو الاستفادة بمنفعة أو خدمة أو اكتساب حق مالي مقابل ثمن

xxxxxxxxx..
عقود تنظم كل أنواع المعاملات المالية الاحسانية غير العوضية ، التي يجريها المتبرع بإرادته الحرة ، تقربا إلى الله تعالى ، و طلبا لمرضاته ، ونيل ثوابه .وهي ملزمة للمتبرع بعد انعقادها ، لقوله تعالى : يا أيّها الذين آمنوا أُوفوا بالعقود



Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur http://www.laklaick.-zan.skyblog.com
aynaus
Petit Admin
Petit Admin
avatar

Nombre de messages : 134
Age : 28
Localisation : casa blanca
Date d'inscription : 13/02/2007

MessageSujet: Re: Mafahim fi tarbiya   Jeu 17 Mai - 13:20

العقود التبرعية
عقود تنظم كل أنواع المعاملات المالية الاحسانية غير العوضية ، التي يجريها المتبرع بإرادته الحرة ، تقربا إلى الله تعالى ، و طلبا لمرضاته ، ونيل ثوابه .وهي ملزمة للمتبرع بعد انعقادها ، لقوله تعالى : يا أيّها الذين آمنوا أُوفوا بالعقود
الميراث
حق قابل للقسمة يثبت لمستحقه بعد موت مالكه لصلة بينهما كقرابة أو زواج
المانع
الوصف القائم بالوارث و من شانه حرمانه من الميراث، كلية
الأصل
لغة: ما يبنى عليه غيره. و تأصيل الفريضة في الاصطلاح: هو اقل عدد يمكن أن تؤخذ منه سهام الورثة صحيحة من غير كسر
السهام
السهم هو الجزء المعطى لكل وارث من أصل المسالة
الفرض
الفرض في اللغة: التقدير قال الله تعالى: ( فنصف ما فرضتم ) أي ما قدرتم.
وفي الاصطلاح : النصيب المقدر شرعا لوارث لا يزاد إلا بعول ولا ينقص إلا بالعول .
والفروض المقدرة إجمالا هي الفروض التي نص عليها القرآن الكريم، وهي ستة:
النصف2/1، الربع4/1، الثمن8/1، الثلثان3/2، الثلث3/1، السدس6/1
العول
في اللغة: الزيادة و الارتفاع
في الاصطلاح: النقصان من أنصبة جميع الورثة بالتساوي بالزيادة في أصل الفريضة
التصحيح
هو استحداث أصل جديد من مضاعفات الأصل الأول، يقبل القسمة على عدد جميع الورثة، دون كسر
التعصيب
لغة: قرابة الرجل لأبيه، و اصطلاحا: الإرث بلا تقدير
العصبة بالنفس
الوارثون الذكور بسبب النسب، والذي ليس بينهم وبين الهالك أنثى، مثل الأخ لام فلا يكون عصبة بالنفس أبدا لأنه أدلى إلى الهالك بأنثى الأم
العصبة بالغير
كل ذات فرض لها أخ بنفس درجتها وقوة قرابتها ،باستثناء الأخت لام
عصبة مع الغير
هي كل أنثى تصير عصبة مع أنثى أخرى
الحجب
في اللغة: المنع و الحرمان. يقال حجبه إذا منعه من الدخول، و الحاجب لغة: المانع ، قال تعالى: (كلا إنهم عن ربهم يومئذ لمحجوبون)، أي هم ممنوعون عن رؤية الله تعالى في الآخرة
و في الاصطلاح : منع الوارث من الإرث بالكلية أو من أوفر حظيه
التركة
مجموع ما يتركه الميت من مال أو حقوق مالية
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur http://www.laklaick.-zan.skyblog.com
 
Mafahim fi tarbiya
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
Forum lycée Lamsalla :: Progression de la première année du cycle du baccalauréat :: Tarbiya Islamiya-
Sauter vers: